الأخبار

” أرامكو” تسعى لتأمين 7.5 مليار دولار قروض لمستثمرين محتملين في خطوط أنابيب النفط

  • الشركة في محادثات مع البنوك لتقديم القرض للمستثمرين
  • أرامكو تهدف لجمع الأموال من بيع حصص في الوحدات

تسعى شركة أرامكو السعودية لتأمين قرضًا بنحو 7.5 مليار دولار للمستثمرين المحتملين في وحدات خطوط أنابيب النفط التابعة لها، وفقًا لأشخاص مطلعين على الأمر.

وبدأت أكبر شركة منتجة للنفط في العالم محادثات مع المقرضين لتأمين شروط مناسبة لحزمة التمويل التي ستعرض بعد ذلك على المستثمرين، فيما تجري بالتوازي مفاوضات لبيع حصة في وحدة خط أنابيب بعوائد متوقعة تصل إلى 10 مليارات دولار.

وستكون صفقة بيع حصة من خط الأنابيب المرحلة الأولى ضمن مساعي أرامكو لجمع الأموال من حقوق التأجير أو بيع حصص في الأصول غير الأساسية، على غرار فعلته شركة أدنوك الإماراتية في السنوات القليلة الماضية.

وتعمل الشركة السعودية مع مستشارين من بينهم غي بي مورغان و موليس أن كو، وهو بنك استثماري في وول ستريت يشارك أيضًا في صفقات أدنوك.

ولم ترد أرامكو على الفور على طلبات التعليق.

مهندسان في ميدان العمل في أحد مشاريع شركة أرامكو السعودية بالمنطقة الشرقية من المملكة
مهندسان في ميدان العمل في أحد مشاريع شركة أرامكو السعودية بالمنطقة الشرقية من المملكةالمصدر: ا ف ب

تجربة أدنوك الإماراتية

وحققت أدنوك ، التي تضخ معظم النفط والغاز في الإمارات، أكثر من 15 مليار دولار من مؤسسات مثل “أبوللو غلوبال مانيجمينت” و “رووكفيلد لإدارة الأصول وصندوق الثروة السيادية في سنغافورة، حيث باعت حصصا في ذراع محطات بيع الوقود وحقوق التأجير للممتلكات وخطوط أنابيب الغاز الطبيعي.

وتستغل أرامكو بشكل متزايد مصادر تمويل جديدة في الوقت الذي تتطلع فيه للحفاظ على توزيعات الأرباح السنوية البالغة 75 مليار دولار في وقت تتراجع فيه أسعار النفط، وذلك بعد أن حافظت لسنوات على الحد الأدنى من الديون،

وتذهب معظم هذه التوزيعات إلى الحكومة السعودية، التي تحتاجها لتمويل ميزانيتها.

وارتفع معدل الديون لحقوق الملكية بالشركة إلى 21.8% فوق النطاق المستهدف ما بين 5%و15% وذلك بعد اقتراض الشركة 69 مليار دولار لتمويل شراء شركة سابك العام الماضي.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm