الأخبار

أردوغان: أتمنى أن تعود استثماراتنا بالخير على البلقان وشعوبها

أشاد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بالمشاريع والاستثمارات التي تقوم بها الشركات التركية في منطقة البلقان، وتمنى أن تعود بالخير على المنطقة وشعوبها.

وشارك أردوغان في افتتاح عدد من المشاريع ووضع حجر الأساس لمشروع الطريق الواصل بين صربيا والبوسنة والهرسك، على هامش زيارة رسمية للعاصمة الصربية بلغراد.

وحضر مراسم افتتاح المشاريع الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش ورئيس المجلس الرئاسي للبوسنة والهرسك زليكو كومسيتش والعضو البوسني في المجلس شفيق دزافروفيتش والعضو الصربي في المجلس ميلوراد دوديك.

وفي كلمة ألقاها بهذه المناسبة أعرب الرئيس أردوغان عن سعادته وفخره لحضوره هذه اللحظة التاريخية بين البلدان الثلاثة والتي تشهد انتهاء العمل من 12 مشروعًا على درجة كبيرة من الأهمية.

وأوضح الرئيس أردوغان أنه يفتتح أيضًا عددًا من المشاريع التابعة للمستثمرين الأتراك في صربيا، متمنيًا أن “تعود هذه الاستثمارات بالخير على كافة المنطقة وشعوبها”.

وتابع الرئيس حديثه: “إن الرغبة الوحيدة لتركيا في منطقة البلقان هي السلام والاستقرار. في الحقيقة لقد عاشت هذه الأرض آلامًا كبيرة ودفعت أثمانًا باهظة خلال ربع القرن الأخير”.

وشدّد على أنه “يجب علينا أن نعتبر تنوعنا واختلافنا ثراءً وليس عنصر صراعات وعلينا جميعًا أن ننشئ مستقبلنا مع بعضنا البعض”.

وأردف أردوغان: “أنا على ثقة أننا سنضيف مشاريع واستثمارات أخرى لهذه المشاريع التي تعتبر مصدر فخر لنا”.

وعقب كلمة الرئيس أردوغان قام الزعماء بافتتاح المشاريع بحضور وزراء الدفاع خلوصي أكار والزراعة والغابات بكر باكدميرلي والمواصلات والبنية التحتية جاهد طوران.

وفي وقت سابق، أشاد الرئيس التركي أيضًا بالفرص العظيمة التي تتيحها صربيا للمستثمرين الأتراك من خلال موقعها الاستراتيجي في قلب منطقة البلقان، وبيئة أعمالها والقوى العاملة المؤهلة والحوافز.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm