الأخبار

إسلام أباد تسعى لضم تركيا إلى الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني

قال رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، إن إسلام أباد تتمنى مشاركة تركيا في الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني (CEPC).

جاء ذلك في مقابلة أجراها مع وكالة الأناضول للأنباء، قبيل زيارة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان إلى إسلام أباد، يوم الخميس 13 فبراير/شباط الجاري.

وأضاف “خان” أن بلاده تجاوزت “الأزمة الاقتصادية التي تعرضنا لها بفضل علاقاتنا مع الصين بصفةٍ خاصة. وفي إطار مبادرة الحزام والطريق (حزام واحد، طريق واحد) الصينية؛ يتم الآن إنشاء مناطق اقتصادية خاصة في باكستان ستعمل على جذب اهتمام المستثمرين.”

وأشار إلى أن وجود اتفاقيات تجارة حرة لإسلام أباد مع الصين سيوفر فرصة هامة للمستثمرين الأجانب الذين يرغبون في التصدير للصين.

وأوضح أنه “وعلاوة على ذلك فإننا نسعى لزيادة الإنتاج الزراعي المنخفض لدينا من خلال نقل التكنولوجيا الصينية الموجودة في مجال الإنتاج الزراعي. كما نهدف إلى إنشاء معاهد مشتركة مع الصين؛ لكي نوفر للأجيال الشابة لدينا الحصول على تعليم فني متميز.”

وفي معرض رده على سؤال حول وجود “مباحثات تقومون بها من أجل ضم دول أخرى في المنطقة مثل تركيا إلى هذا المشروع؟”، قال “خان” إن إسلام أباد ” تتمنى بالطبع أن تنضم تركيا إلى هذا المشروع الاقتصادي الضخم.”

وفي تصريحات سابقة، قال السفير التركي لدى إسلام أباد، إن أنقرة مهتمة بمشروع الممر الاقتصادي المشترك بين إسلام أباد وبكين، وأنها وتسعى لتعزيز تواجد المستثمرين ورجال الأعمال الأتراك في المناطق الحرة بالمنطقة.

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، غادر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بلاده، متوجهاً إلى إسلام أباد في زيارة رسمية.

جدير بالذكر أن الرئيس التركي أردوغان زار باكستان 9 مرات خلال توليه منصب رئيس الوزراء ورئيس البلاد، وألقى في برلمانها 3 كلمات في الأعوام 2009، و2012، و2016، فيما كانت آخر زيارة له إليها، عام 2017.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm