الأخبار

الأسهم الخليجية: صعود معظم المؤشرات وسط تباين التداولات

السوق السعودي يستقر مع تراجع خفيف بضغط “البنوك”

أغلقت معظم أسواق الأسهم الرئيسية في الخليج على ارتفاعات متباينة بعد أن رفع صندوق النقد الدولي توقعاته الاقتصادية للمنطقة، في حين أغلق المؤشر السعودي مستقرا وكان صندوق النقد توقع صعود النمو العالمي في 2021 إلى 6 في المئة من 5.5 في المئة بالتوقعات السابقة. وأغلق المؤشر العام للسوق “تاسي” متراجعاً 0.02 في المئة، متراجعا 2.17 نقطة في حين هبط المؤشر إلى مستوى 10012.13 نقطة. في الوقت ذاته تراجعت قيم التداول إلى 8.94 مليارات ريال (2.59 مليار دولار) من خلال 282.4 مليون سهم، مقابل 10.5 مليار ريال (3.04 مليارات دولار) من خلال 336.3 مليون سهم بنهاية جلسة أمس. وجاء إغلاق 10 قطاعات بتراجع قيادة قطاع البنوك الذي هبط 0.32 في المئة، وتصدر قطاع السلع طويلة الأجل الخسائر.

أداء القطاعات

في حين أغلقت عدة قطاعات على ارتفاع، وحقق قطاع الرعاية صعودا بنسبة 1.8 في المئة، لكن الاتصالات والطاقة تحولاً إلى التراجع 0.3 في المئة و0.25 في المئة على التوالي. أما أداء السوق الموازي، فقد أغلق المؤشر على ارتفاع هامشي بلغ نسبته 0.06 في المئة. وسجل أسهم “أرامكو” و”سابك” ارتفاعا بنسبة 0.42 في المئة و0.69 في المئة على التوالي، بينما انخفض سهما بنك السعودي الفرنسي 1.89 في المئة، وسهم السعودي البريطاني بـ0.88 في المئة.

أداء سهم العالمية القابضة  

وفي أبوظبي، كان الأداء لأسهم شركة العالمية القابضة فرصة للمستثمرين، حيث قفزت أسهمها لأكثر من 70 في المئة وذلك منذ 22 مارس (آذار) الماضي، مع مكاسب متواصلة مما رفع قيمة الشركة لأعلى من أكبر بنك في الإمارات العربية المتحدة. وارتفع مؤشر أبوظبي 0.4 في المئة، مدعوما بصعود سهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك الإمارات، 0.8 في المئة.

وارتفع مؤشر الأسهم الرئيس في دبي  0.9 في المئة بدعم من زيادة سهم بنك الإمارات دبي الوطني 2.2 في المئة بعد أن قال البنك أمس إنه سيبيع حصة مسيطرة في مصرف دبي إلى شركة إرادة كابيتال.إلى ذلك، تقدم سهم إعمار العقارية 1.7 في المئة.

أسهم خليجية

وفي قطر، زاد المؤشر العام 0.4 في المئة، إذ تقدم سهم بنك قطر الوطني، أكبر بنوك الخليج، 0.8 في المئة قبيل إعلان نتائجه للربع الأول يوم الأحد.كما قاد الارتفاع ببورصة قطر أسهم “استثمار القابضة” و”إزدان” والتي ارتفعت بنسب 8.11 في المئة و7.27 في المئة على التوالي. وفي الكويت، زاد المؤشر السوق الأول بنسبة 1.14 في المئة إلى 6504.49 نقطة؛ كما ارتفع مؤشر السوق العام بنسبة واحد في المئة بدعم ارتفاع قطاع العقارات والذي شهد زيادة أسعار سهم “الديرة” بـ50.45 في المئة، وسهم سنام 18.3 في المئة، و”أعيان العقارية” بـ10.68 في المئة. وهبط مؤشر بورصة مسقط بنسبة 0.15 في المئة إلى 3708.8 نقطة، بضغط تراجع سهم البنك الوطني العماني 2.5 في المئة، بينما استقر المؤشر العام بسوق البحرين المالي دون تغيير عن الجلسة السابقة عند 1454.21 نقطة.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm