الأخبار

الإنتاج الصناعي يعزز نمو اقتصاد تركيا في الربع الرابع

سجل الإنتاج الصناعي لتركيا نمواً خلال شهر ديسمبر على أساس سنوي ليعكس زخم النشاط الاقتصادي بنهاية العام.

ونما الإنتاج الصناعي المعدل في ديسمبر بنسبة 9% على أساس سنوي، و1.3% على أساس شهري مسجلاً أطول فترة ارتفاعات شهرية متتالية منذ العام 2018.

السياسة النقدية وأثرها الاقتصادي

ويرجع التعافي إلى توجيه الحكومة التركية للبنوك بتكثيف عمليات التمويل لمساعدة الشركات والمستهلكين في التغلب على تداعيات الجائحة وهو ما تزامن مع دورة تيسير نقدي انخفضت خلالها أسعار الفائدة؛ ما دعم نمو الاقتصاد، ولكن على حساب استقرار العملة.

وأدى تسارع نمو الائتمان بدعم من تراجع أسعار الفائدة الحقيقية إلى مستويات سلبية لإبقاء التضخم في خانة العشرات طوال العام بأكمله، وهو ما أجبر محافظ البنك المركزي التركي ناجي أقبال إلى رفع سعر الفائدة المعياري بمقدار 675 نقطة أساس ليصل إلى 17% منذ توليه مهام منصبه في نوفمبر الماضي.

وعلق الخبير الإستراتيجي في بلوباي لإدارة الأصول، تيموثي أش، قائلاً: “ببساطة، زخم النمو في تركيا رائع”. وأضاف أش “يتزامن النمو مع تشديد السياسة النقدية، وهو ما يعتبر إيجابيا ويخلق فجوة إنتاج جيدة، في الوقت الذي لا يزال تشديد السياسة النقدية غير كافٍ لتحقيق هدف البنك المركزي بخفض التضخم لأرقام فردية بنهاية العام الجاري”.

ونقلت بلومبرغ عن البنك المركزي، أن الناتج المحلي الإجمالي لتركيا قد يسجل نمواً يصل إلى 2.5% العام الماضي على عكس الانكماش الذي تعرضت له الاقتصادات الكبرى التي تضررت من تداعيات الجائحة.

وتوقع 26 محللا، نمو الاقتصاد التركي بـ0.9% العام الماضي في المسح الذي أجرته بلومبرغ في الفترة من 22 – 27 يناير الماضي، والذي أظهر توقعات بنمو الاقتصاد 2.7% في الربع الأخير من العام على أساس سنوي، على أن تتباطأ الوتيرة خلال الربع الأول إلى 1.6% على أساس سنوي.

ومن المقرر أن ينشر مكتب الإحصاء بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع من 2020 في الأول من مارس المقبل

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm