الأخبار

الذهب يهبط 1 بالمئة مع ارتفاع الدولار وعوائد السندات الأمريكية

حزمة تحفيز ضخمة كشف بايدن، بمقدار 1.9 تريليون دولار، حدت من خسائر المعدن الأصفر

تراجعت أسعار الذهب لليوم الثاني، الجمعة، مدفوعة بارتفاع الدولار وعائدات سندات الخزانة الأمريكية.

وبحلول الساعة 11:35 (ت.غ)، هبط الذهب في التعاملات الفورية بنحو 20 دولارا أو بنسبة 1.05 بالمئة، إلى 1850.79 دولارا للأوقية.

ونزل في العقود الأمريكية الآجلة 15.7 دولارا أو بنسبة 0.85 بالمئة، إلى 1850.3 دولارا للأوقية.

وخلال الجلسة، ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.16 بالمئة، إلى 90.273 نقطة.

وتلقى الدولار دعما من تماسك عوائد سندات الخزانة الأمريكية فوق واحد بالمئة للأسبوع الثاني على التوالي.

ويزيد ارتفاع الدولار تكلفة شراء الذهب على حاملي العملات الأخرى.

لكن حزمة تحفيز ضخمة، كشف عنها الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، بمقدار 1.9 تريليون دولار، حدت من خسائر المعدن الأصفر، الذي يتجه إلى تحقيق مكاسب أسبوعية بأكثر من واحد بالمئة.

ويلجأ المستثمرون إلى الذهب كأداة تحوط من التضخم، الذي يتوقع أن يرتفع جراء حزمة التحفيز الأمريكية.

وتتضمن الحزمة رفع مساعدات نقدية للأفراد إلى ألفي دولار لمرة واحدة، وزيادة إعانات البطالة الفدرالية إلى 400 دولار أسبوعيا حتى سبتمبر/ أيلول 2021.

ويستهدف الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) معدل تضخم عند اثنين بالمئة على المدى المتوسط.

وفي منتصف يناير/ كانون الثاني الجاري، استبعد رئيس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول رفع أسعار الفائدة، وتقليص برنامج شراء سندات الشركات في المدى القريب، مؤكدا مسعى المركزي لتحقيق هدف رفع معدل التضخم.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm