الأخبار

الرياض.. انطلاق معرض القوات المسلحة لدعم التصنيع المحلي “أفد 2018” وتركيا ضيفة الشرف

انطلقت في العاصمة السعودية الرياض الدورة الرابعة لمعرض القوات المسلحة لدعم التصنيع المحلي “أفد 2018” في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، بحضور عدد من كبار المسؤولين السعوديين، وضيف الشرف الجمهورية التركية.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية “واس” أن رئيس هيئة الأركان السعودية عبد الرحمن بن صالح البنيان، دشّن نيابة الأمير محمد بن سلمان ولي العهد ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع السعودي، المعرض الذي يستمر سبعة أيام حافلة بإبراز ودعم المحتوى المحلي السعودي وتوطين الصناعات التكميلية وفقًا لرؤية المملكة 2030.

ويهدف “أفد 2018” حسب “واس” إلى عرض الفرص التصنيعية للمواد وقطع الغيار من قبل الجهات المشاركة في المعرض التي من المتوقع أن تصل إلى قرابة 80 ألف صنف كفرص استثمارية، بالإضافة إلى تمكين المصانع الوطنية والمختبرات والمراكز البحثية المتخصصة في المجال الصناعي من التعريف بمنتجاتها وإمكانياتها لدعم التصنيع المحلي.

وتشارك تركيا في المعرض بصفة ضيف شرف بهدف إتاحة الفرصة للشركات الصناعية التركية لعرض منتجاتها ومتطلباتها وعقد شراكات مع مثيلاتها السعودية للإسهام في نقل وتوطين التقنية والاستفادة من الفرص التصنيعية لسد الاحتياج من المواد الأولية وقطع الغيار المصنعة محليًا بما يحقق العائد الاقتصادي للجانبين وتبادل الخبرات البحثية بين المراكز العلمية لدى البلدين لدعم وتطوير مخرجات التصنيع المحلي بما يحقق الاكتفاء الذاتي.

كما يشارك من الجانب التركي متحدثون على مستوىً عالٍ في الندوات والمحاضرات وورش العمل المصاحبة لمعرض أفد لعرض التجربة والخبرات التركية في مجال التصنيع ونقل وتوطين التقنية، حسب “واس”.

ويتكون المعرض من خمسة أقسام، يضم الأول متطلبات الجهات المستفيدة العسكرية والمدنية، مثل وزارة الدفاع ووزارة الحرس الوطني ووزارة الداخلية ورئاسة أمن الدولة. ويشمل القسم الثاني الشركات العالمية التي لها عقود مع وزارة الدفاع السعودية والجهات المشاركة البالغ عددها 18 شركة عالمية مثل شركة بوينغ والشركة البريطانية للطيران والفضاء.

ويتضمن القسم الثالث الجهات الحكومية ذات العلاقة للتواصل بين الجهات المستفيدة والقطاع الخاص، ويشمل ذلك الوزارات والهيئات والصناديق الحكومية والمراكز البحثية والمختبرات، وبلغ عدد الجهات المشاركة 32 جهة حكومية. فيما يركز القسم الرابع على المصانع والشركات الوطنية وشركات التوازن الاقتصادي للتعريف بمنتجاتها وقدراتها التصنيعية.

ويتناول القسم الخامس الخارجي منظومات محلية وعالمية عددها 38 معدة عسكرية، وبلغ مجموع المساحات المحجورة 275 موقعًا. كما تصاحب المعرض مجموعة من الفعاليات والندوات والمحاضرات إلى جانب حزمة من أوراق وورش العمل المشتركة بمشاركة كبار المسؤولين في القطاعين الحكومي والخاص، إلى جانب مشاركة شخصيات عالمية.

المصدر/ وكالات

 

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm