الأخبار

الصين تحذر من “حرب باردة” تهدد الاقتصاد العالمي

في إشارة إلى السياسات الأمريكية التي مارسها الرئيس السابق دونالد ترامب، في كلمة للرئيس الصيني شي جينبينغ بافتتاح أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي

الصين تحذر من "حرب باردة" تهدد الاقتصاد العالمي
الصين تحذر من “حرب باردة” تهدد الاقتصاد العالمي

حذر الرئيس الصيني شي جينبينغ، الإثنين، من نشوب حرب باردة تهدد الاقتصاد العالمي، في إشارة إلى السياسات الأمريكية التي مارسها الرئيس السابق دونالد ترامب، بحق بلاده وتكتلات اقتصادية أخرى.

وألقى شي اليوم خطابا في افتتاح أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي ، الذي يعقد افتراضيا ويستمر حتى الجمعة، بعد أن فرضت جائحة كورونا ضغوطات على إمكانية عقد الحدث في منتج دافوس بسويسرا.

وقال: “من شأن تشكيل دول لتكتلات أو إشعال فتيل حرب باردة، أن يدفع باتجاه انقسام كبير بين دول العالم.. وربما يمتد إلى المواجهة فيما بينها”.

وزاد شي: “من الأهمية التزام المجتمع الدولي بمفهوم التعاون القائم على المنفعة المتبادلة، وضمان الحقوق المتساوية في التنمية لجميع البلدان.. يتعين علينا تأييد المنافسة العادلة لا الضرب في حلبة مصارعة”.

واعتبر أن التهديدات التي تواجه العالم اليوم، تجعل من الصعوبة مواجهتها في ظل مجتمعات منقسمة.. يمكننا مواجهة التحديات المشتركة باحترامنا للمنافسة والتعددية ونبذ الكراهية”.

وفرضت جائحة كورونا نفسها على جدول أعمال أيام المنتدى الخمسة، بأكثر من 20 جلسة خصصت لمناقشة سبل التعافي اقتصاديا واجتماعيا وبيئيا وصحيا من تبعات الفيروس.

ويشارك في نسخة العام الحالي، أزيد من 2000 شخصية من قادة الدول والحكومات ورجال الأعمال بحسب آخر حديث اليوم، يمثلون قرابة 73 دولة.

والمنتدى الاقتصادي العالمي، منظمة دولية تأسست على يد أستاذ الأعمال كلاوس شواب عام 1971 في سويسرا، كما افتتحت في عام 2006 مكاتب إقليمية في العاصمة الصينية بكين ونيويورك في الولايات المتحدة.

وبدأت المنظمة كتجمع لرجال الأعمال لكنها توسعت لتشمل قضايا إنسانية، وسياسية، واقتصادية.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm