الأخبار

تدهور “دوجي كوين” يثير غضب متداولي العملات المشفرة

بدأت “دوجي كوين”، وهي عملة مشفرة تستلهم شعارها من كلاب “شيبا اينو”، كمزحة، إلا أنها أصبحت أحدث هوس لمتداولي التجزئة في الأسبوع الأخير، حيث تراجعت إلى حوالي النصف في تداولات يوم السبت، مما أثار موجةً من المنشورات في منتدى “ريديت” ومنصة تويتر، حيث دعتْ المنشورات حاملي العملة إلى الامتناع عن بيعها مدفوعين بفزعهم.

وانخفضت العملة الرقمية بنسبة 46% خلال 24 ساعة حتى مساء السبت ، حيث بلغ سعرها 0.02582 دولاراً اعتباراً من الساعة 4:35 مساءً في نيويورك يوم السبت، وفقاً لبيانات “كوين ماركت كاب”، وجاء الانخفاض بعد ارتفاع حاد بسبعة أضعاف يوم الجمعة، عندما وصلت العملة إلى أكثر من 0.07 دولار.

ووسط موجة الارتفاع، أوقفت منصة “روبن هود” مؤقتاً الودائع الفورية لشراء العملات المشفرة يوم الجمعة، مستشهدة “بظروف السوق غير العادية”، وذلك بحسب متحدث لـ”سي إن بي سي”، وما يزال بوسع المستخدمين استخدام الأموال المودعة بالفعل في المنصة لشراء العملات المشفرة.

الجدير بالذكر أن مستخدمي مجموعة “ساتوشي ستريت بيتس” في منتدى “ريدت”، والتي تصف نفسها بأنها “مجموعة العملات المشفرة من وول ستريت بيتس” يناشدون الآخرين للتمسك بـ “دوجي كوين” وعدم التحوّل إلى العملات المشفرة الأخرى.

وحدة الاتجاه

ووفقاً لأحد المنشورات: “لأولئك الذين يقولون بأن الصعود قد انتهى … لقد رأينا للتو دليلاً على أن جهودنا الجماعية على مدى الأيام الثلاث أو الأربع الماضية كانت فعالة؛ ففي اللحظة التي نخسر فيها بعضنا البعض هي اللحظة التي نفشل فيها. انظروا إلى طريقة طباعة النقود، ما من شكٍ في أنه يمكننا حقاً استخدام “دوجي” أيضاً؛ لذلك لا تستصعبوا شيئاً أبداً”.

ونُشير هنا إلى أن عملة “دوجي كوين” قد أصبحت أحدث هوس لمتداولي التجزئة، ويرجع ذلك جزئياً إلى حقيقة أن “إيلون ماسك”، مؤسس شركة “تسلا” (Tesla Inc)، قد نشر صورة على “تويتر” لغلاف مجلة “دوغ” (Dogue) يظهر فيه كلب صغير في زي أحمر؛ وعلى الرغم من عدم تقديم مزيد من التوضيح، اعتقد الكثيرون أنها إشارة إلى “دوجي كوين”.

وفي شهر ديسمبر، أخذ البعض تغريدة “ماسك” التالية: “كلمة واحدة: دوجي” – على أنها تُشير إلى العملة المشفرة.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm