الأخبار

تركيا تخطط لعقد مناقصات كبيرة لإنشاء محطات للطاقة الشمسية وطاقة الرياح

أعلن وزير الطاقة التركي “بيرات البيرق” أن العمل قد بدأ في تقديم عطاءات جديدة لإنشاء محطات لطاقة الرياح ومحطات الطاقة الشمسية بقدرة 1000 ميغاواط، وأن الحكومة التركية تعتزم وضع اللمسات الأخيرة على هذه المناقصات بحلول صيف عام 2018، جاء ذلك خلال كلمته الافتتاحية في المنتدى التركي الأول للطاقة والتعدين في أسطنبول بتاريخ 22 فبراير.

وقال البيرق: “من المحتمل أن نعلن عن تفاصيل المناقصات هذا الربيع، لكننا نريد الانتهاء منها قبل نهاية صيف هذا العام”، مشيرًا إلى أن الوزارة تعمل على محطة بحرية للرياح، والتي ستكون أكبر محطة في العالم مضيفاً: “إننا نخطط لإضافة بطارية شمسية ونظام تخزين لمشروع الطاقة الشمسية”.

تعتزم وزارة الطاقة التركية إطلاق 10 الآف ميغاواط من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح خلال العقد القادم، وفي سبيل تحقيق هذا الهدف عملت الوزارة على عقد مناقصات لـ 1000 ميغاواط من محطات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح لكل واحدة منها في العام الماضي.

وفي هذا الصدد أكد الوزير التركي أنه من حيث الطاقة المتجددة، كان عام 2017، عاماً رئيسياً بالنسبة لتركيا.

تجدر الإشارة إلى أن الأئتلاف التركي – الكوري، “كاليون – هانوا”، في 20 من  مارس من العام الماضي، فاز بمناقصة لبناء أكبر محطة للطاقة الشمسية في تركيا، والتي سوف يتم بناؤها في وسط الأناضول في منطقة “كارابينار” بولاية قونيا، بحجم استثمار بلغ 1.3 مليار دولار تقريباً.

واشترطت المناقصة على الاتحاد التركي – الكوري، استخدام المعدات المصنعة محلياً، ونصت على أن نسبة المهندسين المحليين ينبغي أن تشكل 80% من نسبة العمالة في المشروع.

كما فاز اتحاد مجموعة العملاق الألماني “سيمنز” وشركة “توركلير” وشركة “كاليون إينرجي” بمناقصة محطة طاقة الرياح التي تبلغ قيمتها مليار دولار في 3 أغسطس 2017، بتقديمها أدنى سعر إنتاج كيلوواط في البلاد بقيمة 3.48 دولار.

يذكر أن هناك ثمانية ائتلافات لشركات، من بينها أربعة تحالفات ألمانية عملاقة، في مشروع الطاقة الذي تبلغ قدرته 1000 ميغاواط في وزارة الطاقة بتاريخ 27 يوليو 2017.

 

المصدر/ترك برس

 

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm