الأخبار

تركيا تعفي مؤسستين أوروبيتين من قيود التعامل بالليرة التركية

قررت هيئة التنظيم والرقابة المصرفية في تركيا إعفاء مؤسستي “يوروكلير” و”كليرستريم بانكينغ” من قيود معاملات الليرة التركية.

وقالت الهيئة في بيان لها الأربعاء إنها أعفت “يوروكلير” و”كليرستريم بانكينغ” لحفظ الأوراق المالية، من قيود معاملات الليرة التركية.

وأوضحت أن الهدف من القرار هو منع تأثر معاملات الصكوك وشهادات الإيجار وعمليات المبادلة بالليرة التركية.

ويهدف القرار أيضًا إلى ضمان تداول الأوراق المالية بالليرة التركية بشكل فعال ومثمر.

وفي وقت سابق أعلنت تركيا فرضها حظر على معاملات 3 بنوك أجنبية، بسبب عدم وفائها بالتزاماتها تجاه بنوكها المصرفية المحلية.

وذكر بيان صادر عن هيئة التنظيم والرقابة المصرفية التركية، أن البنوك المحظورة تأسست خارج تركيا، وهي “بي إن بي باريبا” (BNP Paribas SA)، و”سيتي بنك” (Citibank NA)، و”يو بي إس” (UBS AG).

وأكد البيان على أنها ملتزمة باتخاذ جميع أنواع القرارات والإجراءات اللازمة لضمان الأداء الفعال لنظام الائتمان، ومنع جميع أنواع الممارسات التي تتسبب في أضرار حقوق المدخرين وفي الاقتصاد.

وأضاف أنه بموجب المادة 93 من القانون المصرفي رقم 5411، تم فرض حظر على معاملات 3 بنوك أجنبية مع البنوك التركية، مشيراً إلى أنه بعض المؤسسات المالية التي تتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقرا لها، تواصل محاولات شن هجمات لإضعاف الليرة التركية أمام الدولار.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن مصادر مصرفية تركية، أن بعض المؤسسات المالية في لندن تقوم بشراء العملات الصعبة من السوق، دون أن يكون لديها سيولة من الليرة التركية.

ووفقاً للمصادر ذاتها، فإن هذه المؤسسات لم تفِ بالتزاماتها تجاه البنوك التركية من الليرة مقابل العملات الصعبة التي اشترتها، وقد أبدت تقصيرا بإيفاء التزاماتها، رغم تمديد البنك المركزي إغلاق نظام الحوالات المالية إلكترونيا (EFT).

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm