الأخبار

تركيا تكثّف التحفيز على الإنتاج المحلي ودعم شركات التصدير بعد كورونا

أعلن رئيس غرفة تجارة إسطنبول، شكيب أوداغيتش، أن تركيا مقبلة على مرحلة جديدة يتم فيها تكثيف التحفيزات من أجل زيادة الإنتاج المحلي وحجم الصادرات، خلال مرحلة ما بعد كورونا.

جاء ذلك في مقابلة مع إحدى القنوات التركية، قيّم فيها مستجدات الأوضاع الاقتصادية في تركيا والعالم في ظل تفشي فيروس كورونا.

وشدد ” أوداغيتش” على أن تركيا دخلت مرحلة اقتصادية وتجارية جديدة، ستعطي فيها الأولوية للإنتاج المحلي.

وأضاف أن المرحلة الجديدة ستتميّز بتكثيف دعم وتحفيز التصدير والشركات المصدّرة، وتقديم موارد مالية كبيرة لها.

وأعرب عن توقعاته باستئناف الاقتصاد التركي نموه، اعتباراً من النصف الثاني لشهر يونيو/حزيران 2020، بعدما شهد تباطؤاً في هذا المجال، بسبب وباء كورونا الذي شلّ حركة أغلب القطاعات حول العالم.

وفي سياق متواصل، أكد أوداغيتش أن تركيا تهدف لزيادة صادراتها من السلع والمنتجات، من خلال مراقبة دقيقة لسير الأسواق العالمية.

وأشار إلى أن تركيا تتمتع ببنية اقتصادية صلبة، وأن التأثيرات السلبية لفيروس كورونا، لم تظهر على الاقتصاد التركي كما ظهرت على اقتصادات باقي الدول وخاصة المتقدمة.

هذا وأظهرت بيانات هيئة الإحصاء التركية، الجمعةـ أن الاقتصاد التركي حقق نموًا بنسبة 4.5 في المئة خلال الربع الأول من العام الجاري، وهو ما أشاد به المستثمرون الأجانب مؤكدين على قوة الأداء رغم أزمة وباء كورونا العالمي.

وقالت الهيئة إن الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية، ازداد 16.2 بالمئة في الربع الأول مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وبلغ ترليونا و71 مليارا و98 مليون ليرة تركية ( الدولار يعادل نحو 6.8 ليرة).

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm