الأخبار

توفير 10.1 ألف فرصة عمل في الربع الأول من العام الحالي

لعمل تدشن جواز المهارات لبرامج التدريب المقرونة بالتوظيف
العمانية: أعلنت وزارة العمل أنه تم خلال الربع الأول من العام الحالي توفير 10 آلاف و196 فرصة عمل بالقطاعين الحكومي والخاص بالسلطنة، مؤكدة أن النسبة المئوية المُنجزة حسب الخطة التنفيذية بلغت 6ر31 بالمائة من إجمالي العدد المُستهدف خلال عام 2021م.

‏جاء ذلك نتيجة لما اتّخذته وزارة العمل من إجراءات مختلفة بسوق العمل وتنمية الموارد البشرية وإيفاء بما التزمت به في خطتها التنفيذية التي أعلنت عنها لعام 2021م.

‏وأوضح التقرير أن تلك الفرص تمثّلت في 4051 فرصة عمل بوحدات الجهاز الإداري للدولة ما بين إحلال واستحداث درجات مالية جديدة حيث تم توفير 1330 فرصة عمل بوزارة الصحة و2469 بوزارة التربية والتعليم، و115 في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار و92 بجامعة التقنية والعلوم التطبيقية وغيرها من المؤسسات الحكومية.

‏‏وأشار التقرير إلى أنه تم توفير 51 فرصة عمل في الشركات والمؤسسات التي تقع تحت إشراف هيئة الخدمات العامة وهيئة تنظيم الاتصالات وغيرها.

‏ وبلغ عدد العُمانيين الذين تم تعيينهم لأول مرة بالقطاع الخاص 3010 مواطنين توزعوا بين 677 مواطنا ما دون دبلوم التعليم العام و909 مواطنين من حملة دبلوم التعليم العام وما يعادله و390 مواطنا من حملة الدبلوم الجامعي و1011 مواطنا جامعيا و23 مواطنا من حملة الماجستير والدكتوراة.

‏ كما تم توفير 110 فرص عمل عن طريق مبادرات وزارة العمل الناتجة عن قرارات توطين المهن ومبادرة تمويل التأهيل التربوي ومبادرات العمل الجزئي و2974 فرصة عمل ناتجة عن التدريب والتأهيل بقطاع تنمية الموارد البشرية والمتمثلة في التدريب المقرون بالتشغيل والتدريب على رأس العمل وبرنامج ريادة الأعمال للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

برنامج تدريب

دشنت وزارة العمل جواز المهارات والقدرات لبرامج التدريب المقرونة بالتوظيف الممولة في معاهد التدريب المهني، وتأتي أهمية جواز المهارات إلى تعزيز تنمية القدرات البشرية ويشجع نظرة الوزارة لمبدأ التعلم مدى الحياة المتزامن مع رؤية 2040، حيث يهدف جواز المهارات إلى توعية المتدربين الممولين من قبل وزارة العمل بأهمية المؤهلات التنافسية و المهارات الوظيفية واللغة الإنجليزية وسيتم استخدام جواز المهارات كأداة للمصادقة على مدى تعلم المتدرب ولتعزيز قابليته للتوظيف محليًا ودوليًا مستقبلا. بالإضافة إلى تشجيع التعلم مدى الحياة. كما يستخدم جواز المهارات والتدريب كأداة لتعزيز قوى عاملة منتجة وفعالة، مرنة وقابلة للتكيف مع التغيير، معززة للتفكير النقدي ويركز جواز المهارات على ثلاثة مجالات رئيسية هي؛ المهارات الفنية والمهارات السلوكية واللغة الإنجليزية.

وستسمح المهارات والقدرات المضمنة في جواز المهارات للمدربين والمتدربين بالتدريب وفقًا للمعايير الدولية لتحسين جودة التدريب ولتلبية لاحتياجات القطاع الخاص وتماشيًا مع أولويات رؤية 2040، كما يقيم جواز المهارات مستوى اللغة الإنجليزية للمتدرب بالاعتماد على”الإطار الأوروبي المرجعي المشترك” المعترف به دوليًا، ويقيم كفاءات المهارات السلوكية بالرجوع إلى المنظمات الدولية مثل المنتدى الاقتصادي العالمي ، وتضمينها في كل منهج وترتبط برامج التدريب أيضًا بملفات التعريف المهنية الخاصة ببوابة سوق العمل في وزارة العمل والتي تشمل المعايير الدولية (قواعد بيانات ISCO-08 و O * NET) المتعلقة بالمهارات التقنية.

كما تقوم وزارة العمل بإشراك أصحاب الأعمال الرئيسيين لتطبيق جواز المهارات لضمان نجاحه داخل المعاهد المهنية ، وأيضا عند انخراط المتدربين في سوق العمل، كما يجري تطبيق جواز المهارات في العديد من المعاهد التدريبية تباعا.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm