الأخبار

شركة مملوكة للصندوق السيادي السعودي تصدر صكوكاً بـ4 مليارات ريال

  • تغطية الطرح بلغت 2.15 مرة وتجاوزت قيمة الطلبات 8 مليارات
  • “السعودية لإعادة التمويل”: الإصدار المدعوم بضمانات حكومية يأتي ضمن برنامج صكوك قيمته 10 مليارات ريال
  • الشركة تستهدف تعزيز سيولة التمويل السكني

أعلنت الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، (مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة) عن إتمام عملية إصدار صكوك على شريحتين، بقيمة إجمالية بلغت 4 مليارات ريال (الدولار يعادل 3.75 ريال).

وأوضحت الشركة في بيان لها اليوم الثلاثاء، أن هذا الإصدار يأتي ضمن برنامج “صكوك الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري” بقيمة 10 مليارات ريال، الذي من خلاله تصدر الشركة صكوكًا تستهدف المستثمرين المحليين، حيث شهد الإصدار إقبالا كبيرا من مديري الأصول وشركات التأمين والصناديق الحكومية بتغطية تتجاوز 30% من قيمته.

ويمثّل استكمال هذه المرحلة من برنامج الصكوك، جزءاً من الصكوك التي طرحتها الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري بالريال السعودي بأجل استحقاق 7 و10 سنوات، وذلك كطرح خاص للمستثمرين المحليين.

وسجّلت أوامر الاكتتاب إقبالاً واسعاً تجاوز الـــ8 مليارات ليصل حد الطلبات إلى 2.15 ضعف، بما يعكس ثقة المستثمرين بسوق الإسكان السعودي الذي شهد زيادة في نسبة ملكية المنازل لتصل إلى 62% في عام 2020 بعد أن كانت 47% في عام 2017.

تعزيز السيولة في سوق التمويل العقاري

من جانبه قال وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان، ورئيس مجلس إدارة الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، ماجد بن عبدالله الحقيل، إن الإصدار يسهم في تعزيز السيولة والاستقرار في سوق التمويل العقاري بما ينعكس إيجابا على تكلفة التمويل، وبالتالي يكون تملك المساكن أقل تكلفة وأكثر تيسيرا للأسر السعودية، ويحقق الأهداف الاستراتيجية لبرنامج الإسكان – أحد برامج رؤية المملكة 2030.

وأكد الرئيس التنفيذي للشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري فابريس سوسيني، أن إتمام الإصدار يشكّل خطوة مهمة نحو تطوير السوق الثانوية وتعزيز قطاع الإسكان على نطاق أوسع وأقل تكلفة في المملكة.

وأضاف “يوفر الطرح الأخير المدعوم بضمان حكومي المزيد من السيولة لسوق الإسكان ليدعم تملك المواطنين للمساكن بتكلفة مناسبة، أيضا من شأن هذا الإصدار المساهمة في تحقيق إستراتيجية صندوق الاستثمارات العامة في كونه محركا أساسيا في تعزيز نمو الاقتصاد السعودي وتنويع مصادر الدخل من خلال إطلاق قطاعات جديدة ومن ضمنها السوق الثانوي للتمويل العقاري”.

يذكر أن بنك (HSBC) السعودية، قام بدور مدير الإصدار الرئيسي والوحيد لبرنامج “صكوك الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري” إلى جانب ترتيب وتوثيق عملية الإصدار في إطار البرنامج، كما عملت كل من “الجزيرة كابيتال” و”السعودي الفرنسي كابيتال” كمديري إصدار ومحصلين.

وأسس صندوق الاستثمارات العامة، في عام 2017 الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، لتكون ركيزة ومحفزا رئيسيا لنمو واستدامة التمويل العقاري السكني في السعودية.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm