الأخبار

كندا تعطي الضوء الأخضر لإطلاق أول صندوق استثمار متداول مقوم بـ”بتكوين”

قالت شركة “بربوز انفيستمنت” (Purpose Investments Inc) إن الجهات التنظيمية للأوراق المالية في كندا وافقت على إطلاق صندوق بربوز بتكوين المتداول في البورصة Purpose Bitcoin ETF، ليكون أول صندوق لتداولات العملات المشفرة يحصل على ترخيص في أمريكا الشمالية.

وقالت الشركة في بيان يوم الجمعة، إن الصندوق مصمم لتمكين المستثمرين من الاستثمار المباشر في البتكوين أكبر عملة مشفرة في العالم.

وبحصوله على الموافقة يكون الصندوق أداة الاستثمار الأولى التي تصنف رسمياً على أنها صندوق متداول في البورصة يستثمر في البتكوين، فيما تزخر أوروبا بشكل فعال بالعديد من أدوات الاستثمار في البورصة والمدعومة بعملة بتكوين.

وبذلك تسبق كندا الولايات المتحدة في اعتماد تلك الاَلية للاستثمار في البتكوين، وليست تلك المرة الأولى التي تتفوق فيها كندا عليها، فقد سبقت في تطبيق فكرة صندوق الاستثمار المتداول وكذلك كان لها السبق في إطلاق أول صندوق استثمار متداول قائم على الماريغوانا قبل جيرانهم الجنوبيين.

مؤشر إيجابي للأسواق الأمريكية

ويقول المشاركون في هذا المجال، إن الموافقة تمثل مؤشرا إيجابيا للشركات التي تأمل في تقديم صناديق الاستثمار المتداولة المقومة بالبتكوين في بورصة أمريكية.

وقال إريك بالشوناس المحلل في بلومبرغ إنتليغنس “كندا لديها تاريخ طويل في الموافقة على أنواع جديدة من صناديق الاستثمار المتداولة قبل الولايات المتحدة التي تقوم بتتبعها في مراحل لاحقة. وبالتالي، نعتقد أن هذه أخبار جيدة لأن نرى صناديق استثمار متداولة في الولايات المتحدة وتقوم فقط على البتكوين”.

ورغم ارتفاع تكلفة الاستثمار المباشر للأفراد في البتكوين في الولايات المتحدة، تشهد العملة إقبالاً كبيراً من المستثمرين هناك، ويمثل إطلاق صناديق استثمار متداولة مقومة بالبتكوين فرصة بديلة للمستثمرين عن شراء البتكوين بشكل مباشر وبتكلفة أقل، لذا يدعو مؤيدو صناديق الاستثمار المتداولة إلى اتباع ذلك النموذج الاستثماري الذي من شأنه المساعدة في الحفاظ على الأسعار متماشية مع صافي قيم الأصول.

وبحسب بيانات بلومبرغ، يوجد حالياً ما لا يقل عن أربعة مطالب للحصول على موافقات لصناديق استثمار متداولة مقومة بالبتكوين منذ بداية العام في كندا لشركات: إيفولف لصناديق الاستثمار، وهوريزون لصناديق الاستثمار المتداولة، واكسلريت فايننشال، وأركسنوفوم للاستثمار ولم تتم الموافقة عليها.

وكذلك تقدمت شركتي فان إيك اسوشيتد كورب، وبيتويز لإدارة الأصول بإيداع طلبات لإطلاق صناديق استثمار متداولة مقومة بالبتكوين، لكنها تواجه عقبات سوء السمعة المرتبطة بتلك العملة المشفرة والتي تحول دون موافقة الجهات التنظيمية في الولايات المتحدة عليها نتيجة للتقلبات التي تلحق الضرر بمستثمري التجزئة وكذلك مزاعم التلاعب المرتبطة بالعملات المشفرة.

وقال مات هوغان، كبير مسؤولي الاستثمار في بيتويز لإدارة الأصول “نحن متحمسون لهذا التطور للصناعة بأكملها، وهو مهم بالنسبة للمستثمرين الذين يرغبون في الاستثمار بشكل منظم وشفاف لفئة الأصول الجديدة هذه”، وأضاف هوغان “نتطلع إلى اليوم الذي تتطور فيه البيئة التنظيمية في الولايات المتحدة إلى حالة يمكن فيها إصدار صناديق استثمار متداولة في بتكوين”.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm