الأخبار

ما هي أبرز المؤثرات على أداء الدولار الأمريكي؟

شهد مؤشر الدولار USD انخفاضا طفيفا خلال تداولات الأسبوع الجاري وذلك ليتجه نحو أسبوعين متتاليين من الخسائر، حيث لا يزال الدولار يتأثر خلال تحركاتة بتطورات حزمة التحفيز الأمريكية الجديدة، بالإضافة إلى ارتفاع عائد السندات الأمريكية، وفيما يلي أهم المؤثرات على تحركات الدولار هذا الأسبوع:

ارتفاع عوائد السندات الأمريكية يدعم صعود الدولار الأمريكي
خلال تعاملات هذا الأسبوع، تأثر الدولار الأمريكي إيجابيا بارتفاع العائد على السندات الأمريكية وهو ما عزز الطلب عليه خلال التعاملات، حيث سجل العائد على السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات ارتفاعا ملحوظا خلال تعاملات هذا الأسبوع، بما يعكس تفاؤل المستثمرين حيال تعافي الاقتصاد الأمريكي بقوة من تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد قريبا.

نتائج اجتماع الفيدرالي الأمريكي لم تؤثر بقوة على الدولار
لم يكن لصدور نتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي تأثيرا قويا على تحركات الدولار الأمريكي وبخاصة وأنها لم تأت بجديد فيما يتعلق بتطورات الأوضاع الاقتصادية داخل الولايات المتحدة، حيث أشار الفيدرالي الأمريكي إلى أن فيروس كورونا كان له تأثير سلبي قوي صحيا واقتصاديا داخل الولايات المتحدة وخارجها. كما أن التوقعات بشأن تطورات فيروس كورونا والسياسات المالية هي المحرك الرئيسي للأسواق المالية خلال الفترة الماضية. وأيضا غالبية المشاركين في السوق يعتقدون بأن وتيرة شراء الأصول سوف تستقر هذا العام، وتتباطأ في الربع الأول من العام المقبل تقريبا. بالإضافة إلى أن المخاطر التي تهدد التضخم أصبحت أكثر توازنا مما كانت عليه خلال العام الماضي.

الدولار يتعرض لضغوط مع التطورات الإيجابية حول حزمة التحفيز
تأثر الدولار الأمريكي سلبيا مع نهاية الأسبوع بالتطورات الإيجابية حول حزمة التحفيز الأمريكية والتي دائما ما يكون لها تأثير سلبي مؤقت على الدولار الأمريكي، ومن أبرز هذه التطورات، تصريحات رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي والتي قالت فيها بأن المشرعين يهدفون إلى تمرير خطة الإغاثة من فيروس كورونا البالغة 1.9 تريليون دولار قبل نهاية فبراير، وأنها تأمل في إجراء تصويت في وقت ما في نهاية الأسبوع المقبل قبل نهاية مدفوعات البطالة في 14 مارس المقبل، وتضرر الدولار الأمريكي من هذه التطورات لأن إقرار هذه الحزمة قد يكون له تأثير سلبي مؤقت على الدولار في ظل ضخ سيولة دولارية كبيرة بالأسواق، والمخاوف بشأن ارتفاع التضخم، ومعدلات الفائدة المنخفضة داخل الولايات المتحدة بما يدعم هبوط الدولار الأمريكي في الأسواق.

وخلال هذا الأسبوع، انخفض مؤشر الدولار USD الذي يقيس أداء الدولار الأمريكي أمام نحو 6 عملات رئيسية بشكل طفيف، ويتم تداول مؤشر الدولار حاليا قرب مستويات 90.25 نقطة.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm