الأخبار

مواطنو 184 دولة يشترون عقارات في تركيا

تمكنت تركيا منذ فتح المجال أمام الأجانب لشراء عقارات داخل أراضيها، قبل نحو 4 قرون، من بيع عقارات لمواطني 184 دولة مختلفة حول العالم.

وأوضح هاكان بوجاك المدير العام لشركة “Mars Investment” المختصة في إدارة الاستثمار الدولي والمبيعات الدولية للمشاريع العقارية، أن تركيا باتت سوقا يجذب مواطني كافة الدول حول العالم، مبينا أن قطاع العقارات حققت نجاحا لافتا خلال 2020، رغم تفشي فيروس كورونا.

وأضاف أن الدراسات الأوروبية أشارت إلى حلول تركيا في المرتبة الثانية عالميا بعد نيوزيلندا فيما يخص نشاط قطاع العقارات.

وتابع قائلا: “في عام 2019، تجاوزت مبيعات العقارات للأجانب 45 ألفا، ومن المنتظر أن تتجاوز مبيعات القطاع خلال 2020، حاجز الـ40 ألفا، ولولا وباء كورونا لكان هذا الرقم فوق 55 ألفا”. 

وأشار إلى أن عائدات تركيا من مبيعات العقارات للأجانب خلال عام 2019، تجاوزت 6.7 مليار دولار، وأنه من المتوقع أن تصل قيمة مبيعات قطاع العقارات خلال العام الجديد، إلى 10 مليار دولار.

واستطرد: “هناك توجه كبير من الأجانب لشراء العقارات في تركيا، وفي الفترة الأخيرة نلاحظ تزايد الطلب من مواطني بلدان مثل الصين ونيجيريا وباكستان وبنغلاديش والسنغال وجمهورية الدومينيك”.

وأكد أن الحزم التحفيزية وعلى رأسها منح الجنسية التركية للأجانب الذين يشترون عقارات في تركيا، كانت لها دور كبير في إنعاش القطاع، وقد بلغ عدد الأجانب الذين حصول على الجنسية التركية عبر قانون شراء العقارات، 9 آلاف و469 شخصا”.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm