الأخبار

هوندا اليابانية لن تنسحب من تركيا

أعلنت شركة “هوندا” اليابانية لصناعة السيارات أنها ستواصل عملياتها في تركيا، رغم استراتيجيتها الجديدة لإعادة هيكلة شبكة مصانعها حول العالم، وتجه الشركة نحو تسريع خططها لتصنيع السيارات التي تعمل بالكهرباء، وتركيز نشاطها في المناطق، التي تتوقع أن يكون لها حجم إنتاج مرتفع.

وقال بولنت كيليتشير، المسؤول عن المبيعات والتسويق والتخطيط في تركيا لوكالة الأناضول: “إن هوندا لن تغادر تركيا”.

وأضاف كيليتشير أن الشركة تراجع نظام الإنتاج والقدرة، مشيرا إلى أن مصنع هوندا في تركيا سيركز على إنتاج السيارات الكهربائية.

وأكد كيليتشير أن الشركة ستوقف إنتاج السيارة سيفيك سيدان بنهاية عام 2021، وفق ما أعلن رئيس الشركو تاكاهيرو هاتشيغو في مؤتمر صحفي في وقت سابق يوم الثلاثاء.

وقال كيليتشير إن قرار وقف الإنتاج لا علاقة له بالاقتصاد التركي، مضيفًا أنه بعد 20 عامًا من تصنيع السيارات في تركيا، حققت هوندا نتائج مذهلة في مبيعات السيارات في السنوات الأخيرة.

ويعد مصنع هوندا في تركيا “هوندا تركي ايه اس” بمنطقة غيبزة التركية ثاني أكبر مصانع الشركة في أوروبا بطاقة إنتاجية تبلغ 50 ألف سيارة سنويا.

وكانت الشركة اليابانية أعلنت أمس الثلاثاء أنها ستغلق مصنعها في سويندون، جنوب إنكلترا، عام 2021 ما سيؤدي إلى خسارة 3500 وظيفة، في ما يُعد ضربة كبيرة لقطاع السيارات البريطاني قبل الانفصال عن الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وسيستمر المقر الرئيسي لشركة هوندا في المملكة المتحدة، للتركيز على تلبية احتياجات عملاء الشركة في أوروبا.

وقال كاتسوشي إنويو، رئيس العمليات الإقليمية لشركة هوندا، ورئيس هوندا موتور أوروبا، إنه “في ضوء التغيرات غير المواتية التي تؤثر على صناعتنا، من الأهمية أن نقوم بتسريع استراتيجية تصنيع السيارات الكهربائية، وتنظيم عملياتنا العالمية وفقًا لذلك، ونتيجة لذلك، كان علينا اتخاذ هذا القرار الصعب”.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm