الأخبار

1.7 مليار ليرة تركية مساهمة “مرسيدس” في اقتصاد ولاية “أكساراي” خلال 33 عامًا

أجرت شركة مرسيدس الألمانية العملاقة لصناعة السيارات مسحًا استطلاعيًا اجتماعيًّا واقتصاديًّا للإسهامات الملموسة التي قدّمها مصنع الشاحنات التابع لها في ولاية أكساراي وسط تركيا منذ إنشائه في عام 1986. وقامت مرسيدس، التي تعمل في تركيا منذ أكثر من 52 عامًا، بتوظيف شركتي بحث مستقلّتين لإجراء المسح.

وأظهرت نتائج المسح أن المصنع، الذي بُني باستثمارٍ أجنبيٍّ مباشرٍ بقيمة 495 مليون يورو (551.81 دولار)، أوجد قيمة اقتصادية تتجاوز 1.7 مليار ليرة تركية (تعادل 270 مليون دولار تقريبًا في الوقت الحالي) في الولاية من خلال أنشطة الإنتاج، والتوظيف، والبحث والتطوير (R&D)، والتصدير، على مدار 33 عامًا.

وقد أعرب قرابة ألفي شخص من خلفيات ديموغرافية مختلفة، بما في ذلك السكان المحليون والتجار والسلطات المحلية والموظفون وعائلاتهم الذين شاركوا في الاستطلاع، عن اعتقادهم بأن شركة “مرسيدس بنز تركيا” هي رمز لأكساراي، مؤكدين أن المصنع الذي يقع في المدينة هو مصدر فخرٍ لهم.

كما عبّر الرئيس التنفيذي لمرسيدس بنز تركيا، سوير سولون، عن فخره بتأثير الشركة في تغيير المنطقة. وقال: “بمرور الوقت، رأينا أن أكساراي، واحدةً من أجمل الأمثلة على التنمية المحلية، فأصبحت واحدةً من مدن مرسيدس بنز القليلة في العالم. بفضل إنتاجنا وصادراتنا وأنشطتنا في مجال البحث والتطوير وفرص العمل التي أنشأناها والاستثمار، نحن نقدّم قيمة مُضافة إلى كلٍّ من أكساراي والاقتصاد الوطني”.

وأشار سولون إلى أن مرسيدس بنز تركيا تشكّل نحو 20 في المئة من اقتصاد أكساراي بفضل الآثار غير المباشرة والمحفّزة لمصنع الشاحنات الخاص بها على المناطق المحيطة به.

وقد بلغ إجمالي الناتج المحلي في أكساراي في عام 2017، 10.64 مليارات ليرة تركية (تعادل 1.7 مليار دولار تقريبا في الوقت الحالي)، وفقًا لبيانات معهد الإحصاء التركي توركسات.

وأضاف سولون: “عندما وضعنا حجر الأساس للمصنع قبل 33 عامًا، توقّعنا ألا يقتصر هذا الاستثمار على توفير فرص العمل فقط، ولكن العمالة التي تمّ إنشاؤها سيكون لها تأثيرٌ مباشرٌ على نوعية الحياة في المنطقة. هذه الأرقام تثبت أننا على حقٍّ في توقعاتنا”.

مشاركة:

السياحة في تركيا
Tourism in Turkey
Türkiye'de Turizm